27/11/2018 03:04 PM

10 سنوات سجن لعاملة نظافة أضافت سنة لسجل تعليمها الأولي

سارا بريس :

حكمت محكمة على عاملة نظافة في اليونان بالسجن 10سنوات لمعلومات كاذبة حول سجل تعليمها في المدرسة الأولية.
وتعمل المرأة البالغة من العمر 53 عاماً في حضانة ممولة بواسطة الحكومة منذ 15 سنة، حتى أظهرت مراجعة أنها كذبت بشأن سجلها في التعليم الإبتدائي.
وادعت المرأة أنها حضرت المدرسة الابتدائية لست سنوات في إحدى مدارس اليونان، والتي تتم عادة من سن السادسة إلى الثانية عشرة. ثم اتضح أنها درست فقط لخمس سنوات بالمدرس الأولية.

وكانت قد زورت شهادة تفيد بأنها درست لست سنوات، وهو الشرط الذي ساعدها في الحصول على الوظيفة التي تعمل بها طوال السنين السابقة كعاملة نظافة بالحضانة.
ومن ثم تبين أن المرأة التي حجب اسمها قد قامت بتزوير الشهادة لتبدأ القضية.
وقد كان عادياً أن ينقطع الأطفال عن المدارس الأولية منذ 4 عقود، لاسيما في المناطق الريفية. وقد اتهمت بالاحتيال على الناس وفق وكالة أنباء أثينا.
الشهادة المزورة
جدل حول الحكم
وقد صدر الحكم عليها في الشهر الماضي بمحكمة إقليمية بالبلاد وأثار ضجة كبيرة ورأيا عاما متضاربا.
وقالت الرابطة الإغريقية لحقوق الإنسان: "ليس هذا القرار غير إنساني فقط.. بل يكشف عن الأمراض المستعصية في نظام العدالة الجنائية بالبلاد".
وقد ذكرت مصادر قضائية أنه سوف تتم مراجعة الحكم والاستدلال القضائي للمحكمة الإقليمية في الأسبوع المقبل.