10/10/2018 09:33 AM

"بنية الكتابة في الرواية" للعراقي علي لفته سعيد

سارا بريس:

صدر عن دار ابن النفيس الأردنية، أول كتاب نقدي للروائي والشاعر والناقد علي لفته سعيد وحمل عنوان «بنية الكتابة في الرواية العربية- أسئلة التدوين ومتابعة الاثر ـ العراق أنموذجا» ويقع في نحو 360 صفحة من القطع المتوسط.
يقول الكاتب في مقدمة كتابه، «إن هناك سؤالا كان يرن في أذنه: كيف يكتب الكاتب نصّه؟ إذ لا بد من وجود ثوابت مثلما هناك ثوابت في المصطلحات الأخرى كالتفكيكية والتكعيبية والبنيوية والسيميائية والظاهراتية وغيرها.. كانت القراءات تحاول أن تصطاد طريقاً يوصل إلى تحليل شيفرات السؤال الذي قفز إلى الرأس في إجابة مخبوءة إنها (بنية الكتابة) لم تتأثر بالبنيوية ولم تدخل في عمق الظاهراتية ولا تبتعد عن الانطباعية.. فهي تأخذ من كل شيء شيئا لتنتج صورة لها معنى الوصول إلى المغزى وهي العلامات الدالة على ما يحتويه النص من المستويات الستة التي وجدها المؤلف تدخل في جميع النصوص الأدبية والتي سبق للمؤلف أن ذكرها في بيان نشره في جريدة «الصباح» قبل أعوام حين طرح في هذا البيان فكرته عن بنية الكتابة وأهدافها.