14/8/2018 09:15 AM

العبادي يؤكد عدم اعلان اي قرار بشأن العقوبات على ايران

سارا بريس:

اكد رئيس الوزراء حيدر العبادي، عدم اعلان اي قرار بشأن العقوبات على ايران، مشيرا الى ان طهران تبقى دولة جارة ، وسياستنا مفتوحة على جميع دول الجوار وموقفنا ثابت بمنع الاعتداء على تلك الدول وخصوصا تركيا.
وقال العبادي خلال مؤتمره الصحفي الاسبوعي: انه "لم نعلن قرارا بشأن العقوبات على ايران لكننا وصفنا الحالة على انها غير عادلة وظالمة ونحن لانتعاطف معها وهذه رؤية وليست قرارا، فنحن عانينا ولفترة طويلة بسبب العقوبات الاقتصادية السابقة على شعبنا ولدينا رؤية مضادة للعقوبات التي تضر بالشعوب".
واضاف، ان "ايران تبقى دولة جارة، وسياستنا مفتوحة على جميع دول الجوار لتحقيق مصالح شعبنا والعيش بسلام مع جيرانه  ولم  نقل اننا نلتزم بالعقوبات الاقتصادية على ايران وهناك من نقلها بشكل غير صحيح، فنحن قلنا نعم نلتزم بمسألة التعامل بالدولار وايران هي نفسها ملتزمة بهذا الامر، ومن يتقول علينا فهو متضرر من هذا الامر فتهريب العملة يضر باقتصاد البلد والمواطن".
واوضح، ان "هناك من يريد تخريب العلاقة بين العراق وجمهورية ايران الاسلامية لانه يرى من مصلحته ان يستأثر بشيء، وكثير من الكلام الذي خرج محرفا تسبب باساءة للعلاقة بيننا ما ولد اساءة للعراق ايضا و نحن مع علاقات طيبة مع دول الجوار، لكن لا نتراجع عن مصلحة شعبنا ولن نكون جزءا من حملة ظالمة ضد اي دولة من دول الجوار ولن نتعامل مع ذلك".
وتابع، ان "المجلس الوزاري للامن الوطني ناقش مسألة تأمين الحدود العراقية التركية بشكل صحيح من قبل قوات حرس الحدود، وموقفنا ثابت بمنع الاعتداء على دول الجوار عبر الاراضي العراقية، ولانسمح لاي جماعات تمارس دور الاساءة او تستهدف دول الجوار خصوصا تركيا، ووجهنا قوات حرس الحدود بزيادة اعدادها ومنع اي تسلل عبر حدودنا".
واشار الى انه "لدينا مشكلة في انخفاض المياه وعلينا معالجتها مع الجانب التركي اضافة الى الجانب الامني والاقتصادي والاستخباري، وسياستنا دائما هي ابقاء العلاقة جيدة مع دول الجوار لاجل مصلحة شعبنا" .