13/6/2018 09:47 AM

صحيفة: سليماني يقدم حلا إيرانيا لتشكيل الحكومة العراقية

سارا بريس:

ذكرت مصادر مطلعة أن المحادثات التي أجراها قائد فيلق القدس التابع للحرس الثوري الإيراني، قاسم سليماني، مع القوى الشيعية الخمس، توصلت إلى ترشيح كل كتلة 3 مرشحين عنها، ليكون عدد المرشحين لرئاسة الحكومة 15، يتم اختصار هذا العدد بالمشاورات الداخلية إلى 5 أسماء.
ونقلت صحيفة "الحياة" عن تلك المصادر قولها، اليوم الأربعاء، ، إن سليماني، اقترح حكومة وحدة وطنية شاملة، يشارك من خلالها السنة والكورد في اختيار رئيس الوزراء الشيعي من بين الأسماء التي رشحتها كتلة القوائم الشيعية الخمس، مضيفة أن الكتلة الأكبر ستكون من اتفاق الكتل الثلاث الكبرى، الشيعية والكوردية والسنية، على مرشح واحد.
وأوضحت الصحيفة أن قوى سنية وكردية، وفق مصادر أشارت إلى رفض إيران تشكيل الكتلة الأكبر بتحالف عابر للطائفية، وتمسكها بأن الطريقة التي تتشكل فيها الحكومة ستبدأ من اتفاق القوائم الشيعية الخمس "النصر والفتح والقانون والحكمة وسائرون" التي سترشح 5 مرشحين، واحدا عن كل منها.
وأشارت إلى انه "رغم مواصلة زعيم التيار الصدري مقتدى الصدر، جهوده لإعلان الكتلة الأكبر التي يريد لها أن تكون عابرة للطوائف، إلا أن ضغوطاً كبيرة تواجهه لإنجاح هذه الكتلة، وسط تهديد جدي بإبعاده إلى المعارضة."
وكانت مصادر مقربة من تحالف "سائرون" الحاصل على أعلى الأصوات في الانتخابات البرلمانية، قد أكدت لقاء قائد فيلق القدس الإيراني قاسم سليماني بمقربين من زعيم التيار الصدري مقتدى الصدر، وقالت إن اللقاء، وهو الثاني بين سليماني ومقربين من الصدر في غضون أسبوعين، يهدف إلى تجميع الأحزاب الشيعية في كتلة برلمانية واحدة بغية تشكل الحكومة العراقية.