15/5/2018 12:05 PM

الاتحاد الوطني يدعو "العبادي" بشكل عاجل للتدخل الفوري و حماية موظفي المفوضية من المتظاهرين في كركوك

سارا بريس:

دعا القيادي في الاتحاد الوطني الكردستاني ريبوار طه، السلطات الامنية ببغداد بالتدخل "لفك حصار" محتجين على مفوضية انتخابات كركوك.
ولم تعلن بعد مفوضية الانتخابات نتائج اقتراح مدينة كركوك بعد شكاوى بحصول عمليات تزوير.
وتشير تسريبات للنتائج تفوقا واسعا للاتحاد الوطني الكردستاني على بقية القوائم العربية والتركمانية في المدنية المتنازع عليها بين بغداد واربيل.
وقال طه في بيان ، "نطالب القائد العام للقوات المسلحة رئيس الوزراء حيدر العبادي بالتدخل الفوري لحماية موظفي مفوضية الانتخابات في محافظة كركوك وفك الحصار عنهم من قبل بعض الجهات المتظاهرة التي تحاصرهم".
واضاف "نحمل الحكومة الاتحادية مسؤولية ماقد يحصل لهم لاسامح الله بسبب التهديدات التي تعرضوا لها، كما نشدد على اتخاذ اجراءات فورية وعاجلة بشأن سلامتهم".
وتابع طه، "أننا في الوقت الذي نؤمن فيه بالعملية الديمقراطية والانتخابية وماترتب عليها من نتائج ندعو جميع الجهات الى احترام نتائج الانتخابات الخاصة بمحافظة كركوك وننوه الى اننا كمكون كوردي نستطيع تحريك الشارع ايضا الا ان مايهمنا هو أمن واستقرار كركوك وليس ارباك الوضع فيها من خلال ادعاءات مزيفة".
ودعا "الاحزاب والكتل في المحافظة الى التهيؤ للمرحلة المقبلة من اجل ادارة حقيقية مشتركة بين كافة المكونات".
وشكلت مفوضية الانتخابات لجنة قانونية للتحقيق في نتائج بعض المراكز الانتخابية في مدينة كركوك الغنية بالنفط.